ما تشاركه ، يعتقدون أنه إلى الأبد

لاحضت في الاونه الاخيره عندما الانسان يكشف للاخرين قسم صغير جدا عن مواهبة او شخصيته او ارائه، سيعتقدون هذا الشيء ، هي الطريقة الوحيدة التي يقضي كل ايامه ، كمثال اذا علم الاخرين اني احب القرائه ، فانهم يعتقدون اني طول الوقت خلال السنه لا اعمل اي شيء ثاني كهواية سوى القراءة .

اعتقد هذا نوع من التفكير،غير منطقي ، لان الانسان يحتاج للتغير في يوميه و لو تغير بسيط و لهذا السبب اعتقد الانسان يحتاج الى التنوع في هواياته لان التنوع بالهواية تدفع الانسان للتفكير في طرق مختلفة و بالتالي سيتغير اسلوب و نوعية احاديثه . السبب الثاني: لان غالبا اذا الانسان لم يغير نوعية الاشياء و الاحاديث الذي يشاركها مع الاخرين، اعتقد الناس سيتجنبون الجلوس معه لان غالبا الناس يريدون يستمعون الى احدث الافكار و المواضيع او اشياء لم يكون لديهم علم بها من قبل.

الاحاديث، ما تشاركه مع الاخرين هو الشيء الذي يمكنهم التعرف عليك من خلاله فاذا الانسان فقط يشارك الاخرين الاحاديث من نوع الثقيل ( الاحاديث ذو وزن التي ممكن ان تغير حياة الاخرين للافضل) فانهم سيرونه انسان ذو قيمة و فكر لكن هذا لا يعني ان يجب عليه ان لا يبادر المرح لان هذا ايضا يعطيه نوع من الاحترام .

بجميع الاحوال يجب على الانسان ان لا يسمح للاخرين ان يصنعوا له صورته لديهم فهذا واجبه هو فقط .

Our Reader Score
[Total: 0 Average: 0]